سيف الزبادي، الصوت الذهبي صاحب الأهازيج القديمة، ستمنى عبور وادي أم القيوين لأول مرة في حياته عبر مركب صيد يغني عليه أغاني الفلكلور القديمة للصيادين. لكن رؤية الكثيرين له كشخص غير قادر على خوض هذه الرحلة وقفت عائقًا أمامه إلى أن شجعه صديقه المرقب سلطان بن غفان وغندوره على خوض الرحلة في السر. فيلم وثائقي عن أحلام كبار السن التي لا تمحيها السنوات مهما طالت.