يوضح هذا الفيلم أهمية التعليم للجميع بصرف النظر عن البلد أو النوع وذلك من خلال قصة امرأة أفغانية أمية لا تعرف القراءة والكتابة وتعيش مع زوج غائب في مجتمع تسيطر عليه الثقافة الذكورية.